مديرأوقاف حلب يلتقي وفداً من الكنائس المشيخية في الولايات المتحدة الأمريكية

5c69468b-7ba0-4a3c-8877-29208ac962f9.jpg عدد القراءات (445) - طباعة - مشاركة فايسبوك

استقبل مدير أوقاف حلب الدكتور محمد رامي العبيد وفداً من الكنائس المشيخية في الولايات المتحدة الأمريكية وكوبا برئاسة القس روبرت وايتنغر .

وأكد مدير أوقاف حلب على أن المدينة بدأت تتعافى من الحرب التي شنت عليها من قبل المتطرفين بدعم خارجي مادي وإعلامي , لافتا لاستهداف الإرهاب لدور العبادة الإسلامية والمسيحية مشيرا إلى تحويل الإرهابيين دور العبادة إلى منابر لنشر الفكر التكفيري .
وبين مدير أوقاف حلب حقيقة الإسلام وبعده عن التطرف مؤكدا أن الاسلام الذي يدعونه هو اسلام جديد هدفه القضاء على الاسلام الحقيقي و لا يبت لإسلامنا بشيء وإنما هو صنيعة مراكز القرار في الولايات المتحدة الأمريكية , ونوه العبيد إلى أن الإرهابيين القادمين من الغرب هم من تخريج المجمعات الدينية ذات الفكر المتطرف في أمريكا وأوربا التي تمولها حكومات الخليج بدعم من الحكومات الغربية .
بدوره أوضح رئيس وفد الكنائس المشيخية في الولايات المتحدة الأمريكية القس روبرت وايتنغر أنهم يصلون من أجل إحلال السلام في سورية ، مبدياً محبته العميقة لسورية وشعبها منوها أن هذه الزيارة جائت لتبيان الحقائق التي لا تروى في وسائل الإعلام الغربية ونقل هذه الحقائق , مبدياً مساعدته للسوريين عامة والطائفة الإنجيلية العربية خاصة في عملية البناء والاعمار.
حضر اللقاء القس جوزيف قصاب رئيس الطائفة الإنجيلية في سورية ولبنان والقس إبراهيم نصير رئيس الطائفة العربية الإنجيلية بحلب وبعض السادة العلماء .

أضف تعليق

--
--